شبكة تحرير وتنوير
منارة للتعريف بالإسلام عقيدة وشريعة وتربية، وفق المرجعية السُنّية المالكية

ترجمة الشّيخ محمد الصالح بن مراد

ترجمة الشّيخ محمد الصالح بن مراد

1881 ـــــ 1979م

 

     هو محمد الصالح ابن الشّيخ المفتي أحمد بن مراد، الحنفي الفقيه، الكاتب، ولد بتونس سنة 1298هـ/1881م. حفظ القرآن الكريم على يد المؤدّب عليّ الزّواري بكتاب نهج تربة الباي بتونس العاصمة، ثمّ التحق بجامع الزيتونة حيث تلقّى العلوم على شيوخ عصره أمثال مصطفى رضوان، ومحمّد الشاذلي ابن القاضي، وأحمد بيرم، وعمر ابن عاشور، وصالح الشريف.

     نجح في مناظرة التدريس من الطبقة الثانية، وباشر خطة العدالة (التوثيق) ثمّ ارتقى إلى التدريس من الطبقة الأولى وبعد ذلك ولي الإفتاء، ثمّ مشيخة الإسلام الحنفية في عهد محمد الأمين باي (آخر البايات بتونس) وعزل عن مشيخة الإسلام في سنة 1366هـ/1946م وولي عوضه الشّيخ محمد الدامرجي.

مجلس يضم ثلة من مشائخ جامع الزيتونة (من اليسار الى اليمين): الشيخ سيدي محمود القرجي مدرس طبقة اولى بالتعليم الزيتوني، الشيخ سيدي الطيب سيالة القاضي المالكي عضو في هيأة المشيخة الزيتونية، الشيخ سيدي محمد صالح بن مراد شيخ الاسلام الحنفي، الشيخ سيدي ناجي بن مراد القاضي الحنفي، الشيخ سيدي علي بالخوجة المفتي الحنفي. اخذت الصورة سنة 1950

 

من أعماله الثقافيّة تأسيسه لمجلّة «شمس الإسلام» في سنة 1356هـ/1937م الّتي صدرت منها مجموعة من الأعداد في سنتها الأولى، وله بها مقالات علميّة وأدبيّة.

     له الحداد على امرأة الحداد، ردّ به على كتاب «امرأتنا في الشريعة والمجتمع» للطاهر الحداد، إذ ورد في آخره ما نصه، وكان الفراغ من تأليفه يوم الاثنين السادس عشر من ذي الحجة الحرام سنة تسع وأربعين وثلاثمائة وألف.

     توفي يوم الثلاثاء في 8 ربيع الأول 1399هـ/ 6 فيفري 1979م، ودفن في اليوم الموالي بمقبرة الزلاّج.

تعليقات
Loading...